منتدى حد الغربية
اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت

 


منتدى حد الغربية

اهلا ومرحبا بك يا زائر في منتديات حد الغربية
 
البوابةالرئيسيةبحـثالتسجيلالدخولدخول

شاطر | 
 

 سيدة ع ـظيمة قال عنها آلرسول هي بضـ ع ــة مني تعــآلوا نتعرف علــآ سيرتهــآ....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة

imili
عضو نشيط
عضو نشيط
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
82

العمر العمر :
17

النقاط النقاط :
154

التّقييم التّقييم :
0

الإنتساب الإنتساب :
13/02/2011

. :

 

 


مُساهمةموضوع: سيدة ع ـظيمة قال عنها آلرسول هي بضـ ع ــة مني تعــآلوا نتعرف علــآ سيرتهــآ....    الخميس 17 نوفمبر 2011, 19:49

هي فاطمة بنت محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم القرشية. أبوها رسول الله صلى الله عليه

وسلم وخاتم الأنبياء والمرسلين ووالدتها خديجة بنت خويلد بن أسد القرشية، ولقبها الزهراء والبتول،

والصديقة والمباركة والطاهرة والراضية والمرضية وكنيتها أم الحسن وأم الحسين، وكان يطلق عليها أم

النبي صلى الله عليه وسلم، أو أم أبيها لأنها عاشت مع والدها الرسول عليه السلام بعد موت والدتها

تراعي أمره وتشد من أزره، وزوجها هو أمير المؤمنين وفارس الإسلام علي بن أبي طالب القرشي

الهاشمي كرّم الله وجهه، وابناها هما الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة رضوان الله عليهم

أجمعين.

ولدت السيدة فاطمة في مكة المكرمة قبل البعثة النبوية بخمس سنوات، وكانت أصغر أخواتها بعد زينب

ورقية وأم كلثوم، ولما بلغت الخامسة من عمرها بُعث والدها رسول الله صلى الله عليه وسلم، فتفتحت

عيناها على الإسلام، وشاهدت بداياته الأولى وانتشاره بين قومها رويداً رويداً، وكانت تتبع أباها أحياناً

وهو يسعى إلى أندية قريش ومحافلها يبشر بالإسلام ويدعو له وترى ما يلقاه من ظلمهم وأذاهم

الشيء الكثير. وشهدت مع أسرتها من بني هاشم الحصار الذي فرضته عليهم قريش في شعب أبي

طالب ودام ثلاث سنين ولحقها فيه معهم من التعب والمشقة ما أثر على نفسيتها وطاقتها في مستقبل

الأيام، كذلك كان لموت والدتها السيدة خديجة وقع بالغ عليها، وكان عمرها لا يتجاوز الخامسة عشرة

، فاشتدت المصائب عليها وبلغت ذروتها، الأمر الذي صقلها وزادها نضجاً وتجربة، نشأت السيدة فاطمة

وتربت في بيت النبوة، فتشرّبت من جوّه الروحاني وعبقه الإيماني ما جعلها تتحلى بالأخلاق الحميدة

الفاضلة والعادات الطيبة الحسنة، وشهدت بعد وفاة والدتها رحمها الله، زواج والدها الرسول عليه السلام

من السيدة سودة بنت زمعة، التي احتضنتها مع أخواتها بكل حب وحنان، ولما بلغت الثامنة عشر من

عمرها، هاجرت مع أختها أم كلثوم والسيدة سودة إلى المدينة المنورة، وهناك استقر بها المقام في بيت

النبوة الجديد، بجوار المسجد النبوي الشريف، وفي أواخر السنة الثانية للهجرة، وكان عمرها نحو

عشرين عاماً خطبها أبو بكر الصديق، ثم عمر بن الخطاب، ولكن رسول الله صلى الله عليه وسلم ردّهما

بلطف وقال لكل منهما : انتظر القضاء.

ثم خطبها ابن عمها علي بن أبي طالب، فتهلل له وجه النبي صلى الله عليه وسلم ووافق على زواجهما،

وكان مهرها أربعمائة وثمانين درهماً، فأوصى النبي علياً أن يجعل ثلثيهما في الطيب وثلثهما في المتاع،

وخصص لهما الرسول حجرة خلف بيت السيدة عائشة من جهة الشمال مقابل باب جبريل، وكان فيه

خوخة على بيت النبي عليه السلام يطل منها عليهما، فجهزها والدها عليه السلام وزوجها علي بجهاز

متواضع، حيث فرشها بالرمل الناعم، وفيه من الأثاث: فراش ووسائد حشوها ليف، وجلد شاة للجلوس

عليه، ورحى يد، ومنخلاً، ومنشفة، وقدحاً، وقربة صغيرة لتبريد الماء وحصيراً، وقد اتخذت لها في بيتها

محراباً لصلاتها وتهجدها، وعاشت رضي الله عنها في بيتها الجديد حياة بسيطة متواضعة، ليس لها خادم

يخدمها، وتعمل بيديها كافة شؤون بيتها، فتطحن وتعجن، وتخدم بيتها وزوجها، وتهتم بتربية أولادها

وتنشئتهم، وظلت السيدة فاطمة الزوجة الوحيدة لعلي بن أبي طالب طيلة حياتها ولم يتزوج عليها زوجة

أخرى، وولدت له الحسن والحسين وأم كلثوم وزينب، وفي رواية: ومحسن ومات صغيراً، وكان لها رضي

الله عنها مشاركات في أحداث المسلمين العامة مثل: حضور الحرب، وبيعة النساء، والمباهلة مع وفد

نصارى نجران، وكانت تجاذب أباها وزوجها الشؤون الخارجية للمسلمين. وهي رضي الله عنها البضعة

الطاهرة المباركة والأبنة البارة والزوجة المخلصة المتفانية والأم الرؤوم الحانية، والمجاهدة الصابرة

والنموذج العالي للمرأة المسلمة، وكانت صوّامة قوامة تكثر من قراءة القرآن الكريم وتديم الذكر، وتهتم

بأمر المسلمين وأحوالهم. وقد ورد في فضلها عدّة أحاديث نبوية شريفة، منها ما رواه أبو هريرة وغيره

من الصحابة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: خير نساء العالمين أربع : مريم ابنة عمران، وآسية

امرأة فرعون، وخديجة وفاطمة، وعن أم المؤمنين عائشة أنها قالت: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم

أخبر فاطمة رضي الله عنها أنها سيدة نساء المؤمنين أو سيدة نساء هذه الأمة، وعنها أيضاً أنها قالت: ما

رأيت أحداً أفضل من فاطمة غير أبيها، وفي صحيح مسلم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إنما

فاطمة بضعة مني) وكانت رضي الله عنها أشبه الناس به عليه السلام، وكان عليه السلام إذا رجع من

سفرٍ أو غزاة بدأ بالمسجد فصلّى فيه، ثم أتى بيت فاطمة فسلّم عليها، ثم يأتي أزواجه، وللسيدة فاطمة

ذكر في كتب الحديث فقد روت عن النبي صلى الله عليه وسلم ثمانية عشر حديثاً، وروى لها الترمذي وابن

ماجه وأبو داود، وروى عنها زوجها علي وابناها الحسن والحسين وعائشة أم المؤمنين رضوان الله

عليهم، وآخرون.

شهدت مع والدها رسول الله صلى الله عليه وسلم فتح خيبر وفتح مكة وأقامت فيها بضعة شهور ثم عادت

إلى المدينة، كما شهدت معه عليه السلام حجة الوداع حيث لم يلبث بعدها طويلاً حتى داهمه المرض

عليه السلام، ولما اشتد المرض عليه جعلت تقول: واكرب أباه، فقال لها النبي (ليس على أبيك كرب بعد

اليوم) فلما توفي عليه السلام اشتد عليها الحزن وعظمت المصيبة وأخذت تقول: (يا أبتاه، أجاب رباً دعاه،

يا أبتاه من جنة الفردوس مأواه، يا أبتاه إلى جبريل ننعاه)، ووقفت يوماً على قبر النبي عليه السلام

وأخذت قبضة من تراب القبر فوضعتها على عينيها وبكت وأنشأت تقول:

ماذا على من شمّ تربة أحمد --- أن لا يشّم مدى الزمان غواليا

صُبّت عليّ مصائب لو أنها --- صُبّت على الأيام صرن لياليا

ولما تولى الخلافة أبو بكر الصديق رضي الله عنه وقع بينها وبينه خلاف حين طلبت أن يورثها ما تركه

رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومنها أرض (فدك ـ وهي قرية من قرى المدينة ـ وكان للنبي نصفها)

فقال لها أبو بكر: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: لا نورّث، ما تركنا صدقة، إنما يأكل آل محمد من

المال، وإني والله لا أغير شيئاً من صدقة رسول الله صلى الله عليه وسلم عن حالها التي كان عليها في

عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولأعملن فيها بما عمل، فإني أخشى إن تركت شيئاً من أمره أن

أزيغ.

ولم تعمر السيدة فاطمة بعد وفاة والدها عليه السلام طويلاً، حيث روي عن الفترة التي عاشتها بعده عدّة

روايات، وأصحها أنها عاشت بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم ستة أشهر، وقد توفيت رحمها الله في

شهر رمضان من السنة (11) للهجرة، وهي ابنة تسع وعشرين سنة، أو نحوها، ودفنت في البقيع (على

أغلب الروايات) رحمها الله ورضي عنها

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع imili

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

Mimo4ever
محمد زايزون
محمد زايزون
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
6778

العمر العمر :
31

النقاط النقاط :
7700

التّقييم التّقييم :
32

الإنتساب الإنتساب :
18/04/2008

. :

وسام الرتبة الأولى
في المسابقة الرمضانية الكبرى



 

  
http://lhad.yoo7.com


مُساهمةموضوع: رد: سيدة ع ـظيمة قال عنها آلرسول هي بضـ ع ــة مني تعــآلوا نتعرف علــآ سيرتهــآ....    الجمعة 18 نوفمبر 2011, 14:39

قاال رسول الله صل الله عليه وسلم: فااطمة بضعة مني فمن أغضبها أغضبني.. وهذا حديث يدل على فضيلة عظيمة لسيدة نسااء العالمين.. اللهم إني أشهدك أني أحببتها وأحببت رسول الله.. اللهم اجمعني يوم القياامة مع من أحببت.. شكراا إيميلي على موضوعك المميز.. باارك الله فيك وجزااك كل الخير..

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع Mimo4ever

منتدياات حد الغربية


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

imili
عضو نشيط
عضو نشيط
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
82

العمر العمر :
17

النقاط النقاط :
154

التّقييم التّقييم :
0

الإنتساب الإنتساب :
13/02/2011

. :

 

 


مُساهمةموضوع: رد: سيدة ع ـظيمة قال عنها آلرسول هي بضـ ع ــة مني تعــآلوا نتعرف علــآ سيرتهــآ....    الجمعة 18 نوفمبر 2011, 20:11

la chokra 3ala wajib sayid elmodire et merciii 3ala mororak ettayéb
إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع imili

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5074

العمر العمر :
22

النقاط النقاط :
7411

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى





 

 


مُساهمةموضوع: رد: سيدة ع ـظيمة قال عنها آلرسول هي بضـ ع ــة مني تعــآلوا نتعرف علــآ سيرتهــآ....    السبت 19 نوفمبر 2011, 13:29

رضي الله عنها وارضاها

بوركت ايميلي


إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

HATHAT
صديق للمنتدى
صديق للمنتدى
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
562

العمر العمر :
36

النقاط النقاط :
1353

التّقييم التّقييم :
5

الإنتساب الإنتساب :
07/01/2010

. :

 

 


مُساهمةموضوع: رد: سيدة ع ـظيمة قال عنها آلرسول هي بضـ ع ــة مني تعــآلوا نتعرف علــآ سيرتهــآ....    السبت 03 ديسمبر 2011, 20:36

أحاديث في مقام الزهراء (سلام
الله عليها) ومنزلتها عند الله وعند الرسول ( صلى الله عليه وآله وسلم
)

الأحاديث في هذا الباب كثيرة ، حتى أن عدة من علماء الفريقين دونوها في
كتب مفردة ، وقد انتخبت من تلك الأحاديث هذه الأحاديث التي سأقرؤها ، وسترون أن
مصادرها من أقدم المصادر وأهمها :

الحديث الأول : فاطمة سيدة نساء أهل
الجنة ، أو " سيدة نساء هذه الأمة " ، أو " سيدة نساء المؤمنين " ، أو " سيدة نساء
العالمين " . هذا الحديث بألفاظه المختلفة موجود في : صحيح البخاري





في كتاب بدء الخلق ، وفي مسند أحمد ، وفي الخصائص للنسائي ،
وفي مسند أبي داود الطيالسي ، وفي صحيح مسلم في باب فضائل الزهراء ، وفي المستدرك
وصحيح الترمذي ، وفي صحيح ابن ماجة ، وغيرها من الكتب (1) . ففاطمة سيدة نساء
العالمين من الأولين والآخرين .

الحديث الثاني : في أن فاطمة سلام الله
عليها بضعة من النبي : " فاطمة بضعة مني من أغضبها أغضبني " . هذا الحديث بهذا
اللفظ في : صحيح البخاري ، وعدة من المصادر (2) . " فاطمة بضعة مني يريبني ما
أرابها ويؤذيني ما آذاها " . بهذا اللفظ في : صحيح البخاري ، ومسند أحمد ، وصحيح
أبي داود ، وصحيح مسلم ، وغيرها من المصادر (3) .

(1) الخصائص للنسائي : 34
، الطبقات 2 / 40 ، مسند أحمد 6 / 282 حلية الأولياء 2 / 39 ، المستدرك 3 / 151 .

(2) صحيح البخاري ، كتاب بدء الخلق ، باب مناقب قرابة الرسول ومنقبة فاطمة
عليها السلام .
(3) مسند أحمد 4 / 328 ( * ) .






"
إنما فاطمة بضعة مني يؤذيني ما آذاها " . بهذا اللفظ في : صحيح مسلم (1) . " إنما
فاطمة بضعة مني يؤذيني ما آذاها وينصبني ما أنصبها " . بهذا اللفظ في : مسند أحمد
وفي المستدرك وقال : صحيح على شرط الشيخين ، وفي صحيح الترمذي (2) . " فاطمة بضعة
مني يقبضني ما يقبضها ويبسطني ما يبسطها " . بهذا اللفظ في : المسند ، وفي المستدرك
وقال : صحيح الإسناد ، وفي مصادر أخرى (3) .

الحديث الثالث : " إن الله
يغضب لغضب فاطمة ويرضى لرضاها " . هذا الحديث تجدونه في : المستدرك ، وفي الإصابة ،
ويرويه صاحب كنز العمال عن أبي يعلى والطبراني وأبي نعيم ، ورواه غيرهم (4) .


(1) صحيح مسلم ، باب مناقب فاطمة ( عليها السلام ) .
(2) مسند أحمد 4 /
5 ، المستدرك 3 / 159 .
(3) المستدرك 3 / 158 ، مسند أحمد 4 / 323 .
(4)
المستدرك على الصحيحين 3 / 153 ، كنز العمال 13 / 674 ، 12 / 111 . ( * )






الحديث الرابع : في أن النبي أسر إليها أنها أول أهل بيته
لحوقا به . هذا كان عند وفاته ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ، فإنه دعاها فسارها
فبكت ، ثم دعاها فسارها فضحكت [ في بعض الألفاظ : فشق ذلك على عائشة أن يكون سارها
دونها ] فلما قبض رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) حلفتها عائشة أن تخبرها ،
فقالت : سارني رسول الله أو سارني النبي ، فأخبرني أنه يقبض في وجعه هذا فبكيت ، ثم
سارني فأخبرني أني أول أهل بيته أتبعه فضحكت . هذا الحديث في : الصحيحين ، وعند
الترمذي والحاكم ، وغيرهما (1) .

الحديث الخامس : عن عائشة قالت : ما رأيت
أحدا كان أصدق لهجة منها غير أبيها . هذا الحديث تجدونه في : المستدرك وقال : صحيح
على

(1) صحيح البخاري كتاب بدء الخلق ، صحيح مسلم فضائل فاطمة ، صحيح
الترمذي ، المستدرك 4 / 272 . ( * )





شرط الشيخين ، وأقره
الذهبي ، وفي الإستيعاب ، وفي حلية الأولياء (1) .

الحديث السادس : عن
عائشة أيضا : كانت إذا دخلت عليه - على رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم - قام
إليها فقبلها ورحب بها وأخذ بيدها فأجلسها في مجلسه . قال الحاكم : صحيح على شرط
الشيخين ، وأقره الذهبي أيضا (2) .

الحديث السابع : أخرج الطبراني أنه (
صلى الله عليه وآله وسلم ) قال لعلي : " فاطمة أحب إلي منك وأنت أعز علي منها " .
قال الهيثمي : رجاله رجال الصحيح (3) . هذه هي الأحاديث التي انتخبتها ، لتكون
مقدمة لبحوثنا

(1) المستدرك على الصحيحين 3 / 160 ، حلية الأولياء 2 / 41 ،
الإستيعاب 4 / 1896 .
(2) المستدرك على الصحيحين 3 / 154 .
(3) مجمع
الزوائد 9 / 202 ( * )





الآتية ، وسنستنتج من هذه الأحاديث
في المطالب اللاحقة ، وفي الحوادث الواقعة ، وهي أحاديث - كما رأيتم - في المصادر
المهمة بأسانيد صحيحة ، ودلالاتها أيضا لا تقبل أي مناقشة .

ومن دلالات هذه
الأحاديث : إن فاطمة سلام الله عليها معصومة ، بالإضافة إلى دلالة آية التطهير
وغيرها من الأدلة . مضافا إلى أن غير واحد من حفاظ القوم وكبار علمائهم قالوا
بأفضلية الزهراء سلام الله عليها من الشيخين ، بسبب هذه الأحاديث وحديث فاطمة بضعة
مني بالخصوص ، بل قال بعضهم بأفضليتها من الخلفاء الأربعة كلهم ، ولا مستند لهم إلا
الأحاديث التي ذكرتها .

ولأقرأ لكم عبارة المناوي وكلامه المشتمل على بعض
الأقوال من كبار علماء القوم ، ففي فيض القدير في شرح حديث " فاطمة بضعة مني " قال
: استدل به السهيلي [ وهو حافظ كبير من علمائهم ، وهو صاحب شرح سيرة ابن هشام وغيره
من الكتب ] على أن من سبها كفر [ ولماذا ؟ لاحظوا ] لأنه يغضبه [ أي لأن سبها يغضب
رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ! استدل به السهيلي على أن من سبها كفر لأنه
يغضبه ] وأنها أفضل من الشيخين . وإذا كانت هذه اللام لام تعليل لأنه يغضبه ،
والعلة إما




معممة وإما مخصصة ، ولا بد أن تكون هنا معممة ،
يوجب الكفر ، لأنه أي السب يغضبها ، فيكون أذاها أيضا موجبا للكفر ، لأن الأذى -
أذى الزهراء سلام الله عليها - يغضب رسول الله بلا إشكال .

قال المناوي :
قال ابن حجر : وفيه - أي في هذا الحديث - تحريم أذى من يتأذى المصطفى بأذيته ، فكل
من وقع منه في حق فاطمة شئ فتأذت به فالنبي ( صلى الله عليه وسلم ) يتأذى به بشهادة
هذا الخبر ، ولا شئ أعظم من إدخال الأذى عليها في ولدها ، ولهذا عرف بالاستقراء
معاجلة من تعاطى ذلك بالعقوبة بالدنيا ولعذاب الآخرة أشد . ففي هذا الحديث تحريم
أذى فاطمة ، وتحريم أذى فاطمة لأنها بضعة من رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم )
، بل هو موجب للكفر كما تقدم .

وقال المناوي : قال السبكي : الذي نختاره
وندين الله به أن فاطمة أفضل من خديجة ثم عائشة . قال المناوي : قال شهاب الدين ابن
حجر : ولوضوح ما قاله السبكي تبعه عليه المحققون .

قال المناوي : وذكر
العلم العراقي : إن فاطمة وأخاها إبراهيم




أفضل من الخلفاء
الأربعة باتفاق (1) . إذن ، لا يبقى خلاف بيننا وبينهم في أفضلية الزهراء من
الشيخين ، وأن أذاها موجب للدخول في النار .

ثم إن هذه الأحاديث - كما
قرأنا وسمعتم وترون - أحاديث مطلقة ليس فيها أي قيد ، عندما يقول رسول الله ( صلى
الله عليه وآله وسلم ) : " إن الله يغضب لغضب فاطمة لا يقول إن كانت القضية كذا ،
لا يقول بشرط أن يكون كذا ، لا يقول إن كانةغضبها بسبب كذا ، ليس في الحديث أي
تقييد ، إن الله يغضب لغضب فاطمة ، هذا الغضب بأي سبب كان ، ومن أي أحد كان ، وفي
أي زمان ، أو أي وقت كان . وعندما يقول : " يؤذيني ما آذاها " ، لا يقول رسول الله
: يؤذيني ما آذاها إن كان كذا ، إن كان المؤذي فلانا ، إن كان في وقت كذا ، ليس فيه
أي قيد ، بل الحديث مطلق يؤذيني ما آذاها .

ودلت الأحاديث هذه على وجوب
قبول قولها ، وحرمة تكذيبها ، وقد شهدت عائشة بأنها سلام الله عليها أصدق الناس
لهجة ما عدا والدها رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) ، ورسول الله قال كل هذا
وفعله مع علمه بما سيكون من بعده .


إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع HATHAT

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
 

سيدة ع ـظيمة قال عنها آلرسول هي بضـ ع ــة مني تعــآلوا نتعرف علــآ سيرتهــآ....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حد الغربية  :: ™۝√۩ஹ المنتدى الاسلامي ஹ√&# :: المنتدى الاسلامي العام-