منتدى حد الغربية
اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت
منتدى حد الغربية
اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك علي وأبوء بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت
منتدى حد الغربية
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى حد الغربية

اهلا ومرحبا بك يا زائر في منتديات حد الغربية
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلالدخولدخول

شاطر | 
 

 يُـــــحكــــــى أنَّ.............

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالإثنين 08 أغسطس 2011, 03:47


كان ياما كان في سالف العصر والاوان............

من هذا المنطلق أضع موضوعي هنا فلنجعل من هذه الصفحة كتابأ لحكايات فيها من الحكمة

مانرتشفه عبر الايام ونستعين به على عطشها

فكرتي تكمن في أن أضع هنا حكاية

واريد الرد بحكاية أخرى من العضو الذي بعدي
>>طبعا مابدي حدا يفوت ويتفرج ومابدي

حدا يقول فكرة حلوة او مكررة
(اذا مكررة شيلها يارشيد ههههه)

ومابدي الله يعطيك مابعرف شو يُـــــحكــــــى أنَّ............. 800163

ننطلق على بركة الله



يحكى أن رجلا يتمشى في غابة كثيفة حيث الطبيعة الخلابة وتغاريد العصافير وعبير الزهور وبينما هو يستمتع بتلك المناظر سمع صوت ركض سريع وازداد الصوت واقترب منه فألتفت فإذا بأسد ضخم منطلق بسرعة جنونية , أسد جائع ومن شدة جوعه كان خصره ضامراً اخذ الرجل يجري بسرعة والأسد يتبعه وعندما اقترب منه قفز الرجل قفزة قوية ببئر قديمة وامسك حبل البئر الذي يسحب به الماء وصار يتأرجح داخل البئر وعندما اخذ أنفاسه وهدأ روعه وسكن زئير الأسد إذا به يسمع فحيح ثعبان ضخم يجوف البئر وفيما هو يفكر بطريقة التخلص من الأسد والثعبان ,إذا بفأرين اسود والأخر ابيض يصعدان إلى أعلى الحبل وأخذا يقرضان الحبل أنهلع الرجل خوفاً واخذ يهز الحبل بيديه بغية إن يذهب الفأرين وازدادت عملية الهز حتى اخذ يصطدم بجدران البئر وأحس بشيء رطب ولزج ضرب بمرفقه فإذا هو عسل فقام الرجل يتذوق منه ومن شدة حلاوة العسل نسى الموقف الذي هو فيه ....

تعرفوا شو هي الحكاية ... ومعنى الي فيها ..........



انها حكايتنا * فالاسد هو ملك الموت * الحبل هو عمرنا* والفأرين هما الليل والنهار* والعسل هو الدنيا التي تنسينا أن ورائنا موت وحساب* فهل نصبح كحال هذا الرجل؟؟


لاتنسوا ياللي قلته من قبلok


إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
jamal bouaicha
شخصية هامة
شخصية هامة
jamal bouaicha
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
1730

العمر العمر :
31

النقاط النقاط :
1802

التّقييم التّقييم :
3

الهواية الهواية :
الشات/

الإنتساب الإنتساب :
02/05/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Empty
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M510
وسام الرتبة الثانية
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Second10


 

  
http://bouaicha19.skyblog.com


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالإثنين 08 أغسطس 2011, 04:41

في قديم الزمان ... كان هناك شجرة تفاح ضخمة ...
و كان هناك طفل صغير يلعب حول هذه الشجرة كل يوم ..
كان يتسلق أغصان الشجرة ويأكل من ثمارها ... ثم يغفو قليلا لينام في ظلها ...
كان يحب الشجرة وكانت الشجرة تحب أن تلعب معه ...
مر الزمن... وكبر الطفل...
وأصبح لا يلعب حول الشجرة كل يوم...
في يوم من الأيام ... رجع الصبي وكان حزينا!
فقالت له الشجرة: تعال والعب معي ..
فأجابها الولد: لم أعد صغيرا لألعب حولك...
أنا أريد بعض اللعب وأحتاج بعض النقود لشرائها...
فأجابته الشجرة: أنا لا يوجد معي نقود!!!
ولكن يمكنك أن تأخذ كل التفاح الذي لدي لتبيعه ثم تحصل على النقود التي تريدها...
الولد كان سعيدا للغاية...
فتسلق الشجرة وجمع كل ثمار التفاح التي عليها وغادر سعيدا ...
لم يعد الولد بعدها ...
فأصبحت الشجرة حزينة ...
وذات يوم عاد الولد ولكنه أصبح رجلا...!!!
كانت الشجرة في منتهى السعادة لعودته وقالت له: تعال والعب معي...
ولكنه أجابها:
لا يوجد وقت لدي للعب .. فقد أصبحت رجلا مسئولا عن عائلة...
ونحتاج لبيت يأوينا...
هل يمكنك مساعدتي ؟آسفة!!
فأنا ليس عندي بيت ولكن يمكنك أن تأخذ جميع أغصاني لتبني بها بيتا لك...
فأخذ الرجل كل الأغصان وغادر وهو سعيد...
كانت الشجرة مسرورة لرؤيته سعيدا... لكن الرجل لم يعد إليها ...
فأصبحت الشجرة وحيدة و حزينة مرة أخرى...
وفي يوم حار من ايام الصيف...
عاد الرجل.. وكانت الشجرة في منتهى السعادة..
فقالت له الشجرة: تعال والعب معي...
فقال لها الرجل لقد تقدمت في السن.. وأريد أن أبحر لأي مكان لأرتاح...
فقال لها الرجل: هل يمكنك إعطائي مركبا..
فأجابته: خذ جذعي لبناء مركب... وبعدها يمكنك أن تبحر به بعيدا ... وتكون سعيدا...
فقطع الرجل جذع الشجرة وصنع مركبا!!
فسافر مبحرا ولم يعد لمدة طويلة..
أخيرا عاد الرجل بعد غياب طويل .......
ولكن الشجرة قالت له: آسفة يا بني.. لم يعد عندي أي شئ أعطيه لك..
وقالت له: لا يوجد تفاح...
قال لها: لا عليك لم يعد عندي أي أسنان لأقضمها بها...
لم يعد عندي جذع لتتسلقه..
فأجابها الرجل لقد أصبحت عجوزا ولا أستطيع القيام بذلك!!
قالت: أنا فعلا لا يوجد لدي ما أعطيه لك...
قالت وهي تبكي.. كل ما تبقى لدي جذور ميتة...
فأجابها: كل ما أحتاجه الآن هو مكان لأستريح فيه..
فأنا متعب بعد كل هذه السنين...
فأجابته: جذور الشجرة العجوز هي أنسب مكان لك للراحة...
تعال ... تعال واجلس معي لتستريح ...
جلس الرجل إليها.. كانت الشجرة سعيدة.. تبسمت والدموع تملأ عينيها...


هل تعرف من هي هذه الشجرة؟إنها أبويك!!

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع jamal bouaicha

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالإثنين 08 أغسطس 2011, 08:40


يوجد بها من الحكمة الكثير فهي تدل على مايقدمه الوالدين من عطاء للابناء رغم

عناء السنين



يُـــــحكــــــى أنَّ............. 8121121923464870478152798
ومن يتق الله يجعل له مخرجا
‏يحكى أن رجلاً تزوج امرأة آية في الجمال ... فأحبها وأحبته وكانت نعم الزوج لنعم الرجل .

ومع مرور الأيام اضطر الزوج للسفر طلبا للرزق ..

ولكن .. قبل أن يسافر أراد أن يضع امرأته في أيدٍ أمينة لأنه خاف من جلوسها وحدها في البيت

فهي امرأة لا حول لها ولا قوة فلم يجد غير أخ له من أمه وأبيه ..

فذهب إليه وأوصاه على زوجته وسافر

ومرت الأيام ..

وخان هذا الأخ أخيه فراود الزوجة عن نفسها إلا أن الزوجة أبت أن تهتك عرضها وتخون زوجها ...

فهددها أخو الزوج بالفضيحة إن لم تطيعه ... فقالت له افعل ما شئت فإن معي ربي

وعندما عاد الرجل من سفره قال له أخوه على الفور أن امرأتك راودتني عن نفسي

وأرادت خيانتك إلا أنني لم أجبها !! طلق الزوج زوجته من غير أن يتريث

ولم يستمع للمرأة وإنما صدق أخاه ! انطلقت المرأة .. لا ملجأ لها ولا مأوى ..

وفي طريقها مرت على بيت رجل عابد زاهد .. فطرقت عليه الباب .. وحكت له الحكاية ..

فصدقها وطلب منها أن تعمل عنده على رعاية ابنه الصغير مقابل أجر .. فوافقت .

في يوم من الأيام خرج هذا العابد من المنزل .. فأتى الخادم وراود المرأة عن نفسها ...

إلا أنها أبت أن تعصي الله خالقها !!

وقد نبهنا رسولنا الكريم صلى الله عليه وأله وسلم إلى أنه ما خلى رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما !

فهددها الخادم بأنه سينال منها إذا لم تجبه .. إلا أنها ظلت على صمودها

فقام الخادم بقتل الطفل ! عندما رجع العابد للمنزل قال له الخادم بأن المرأة قتلت ابنه ...

فغضب العابد غضباً شديداً .. إلا أنه احتسب الأجر عند الله سبحانه وتعالى .. وعفى عنها ...

وأعطاها دينارين كأجر لها على خدمتها له في هذه المدة وأمرها بأن تخرج من المنزل

قال تعالى : (والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين)

خرجت المرأة من بيت العابد وتوجهت للمدينة فرأت عددا من الرجال يضربون رجلا بينهم ..

فاقتربت منهم وسألت أحدهم .. لمَ تضربونه ؟؟ فأجابها بأن هذا الرجل عليه دين

فإما أن يؤديه وإما أن يكون عبداً عندهم .. فسألته : وكم دينه ؟؟

قال لها : إن عليه دينارين . فقالت : إذن أنا سأسدد دينه عنه

دفعت الدينارين وأعتقت هذا الرجل فسألها الرجل الذي أعتقته : من أنت ؟

فروت له حكايتها فطلب منها أن يرافقها ويعملا معا ويقتسما الربح بينهما فوافقت ...

قال لها إذن فلنركب البحر ونترك هذه القرية السيئة فوافقت .. عندما وصلا للسفينة

أمرها بأن تركب أولا .. ثم ذهب لربان السفينة وقال له أن هذه جاريته وهو يريد أن يبيعها

فاشتراها الربان وقبض الرجل الثمن وهرب .. تحركت السفينة ... فبحثت المرأة عن الرجل

فلم تجده ورأت البحارة يتحلقون حولها ويراودونها عن نفسها فتعجبت من هذا الفعل ..

فأخبرها الربان بأنه قد اشتراها من سيدها ويجب أن تطيع أوامره الآن فأبت أن تعصي ربها

وتهتك عرضها وهم على هذا الحال إذ هبت عليهم عاصفة قوية أغرقت السفينة

فلم ينجو من السفينة إلا هذه المرأة الصابرة وغرق كل البحارة ..

وكان حاكم المدينة في نزهة على شاطئ البحر في ذلك اليوم ورأى هبوب العاصفة

مع أن الوقت ليس وقت عواصف .. ثم رأى المرأة طافية على لوح من بقايا السفينة

فأمر الحرس بإحضارها .. وفي القصر .. أمر الطبيب بالاعتناء بها .. وعندما أفاقت ...

سألها عن حكايتها .. فأخبرته بالحكاية كاملة .. منذ خيانة أخو زوجها إلى خيانة الرجل

الذي أعتقته فأعجب بها الحاكم وبصبرها وتزوجها . وكان يستشيرها في كل أمره

فلقد كانت راجحة العقل سديدة الرأي وذاع صيتها في البلاد ... ومرت الأيام .

وتوفي الحاكم الطيب .. واجتمع أعيان البلد لتعيين حاكم بدلاً عن الميت ..

فاستقر رأيهم على هذه الزوجة الفطنة العاقلة فنصبوها حاكمة عليهم

فأمرت بوضع كرسي لها في الساحة العامة في البلد .

وأمرت بجمع كل رجال المدينة وعرضهم عليها .. بدأ الرجال يمرون من أمامها

فرأت زوجها .. فطلبت منه أن يتنحى جانباً ثم رأت أخو زوجها .. فطلبت منه أن يقف بجانب أخيه ..

ثم رأت العابد .. فطلبت منه الوقوف بجانبهم .. ثم رأت الخادم .. فطلبت منه الوقوف معهم ...

ثم رأت الرجل الخبيث الذي أعتقته .. فطلبت منه الوقوف معهم .. ثم قالت لزوجها .

لقد خدعك أخوك .. فأنت بريء .. أما هو فسيجلد لأنه قذفني بالباطل ! ثم قالت للعابد ...

لقد خدعك خادمك .. فأنت بريء .. أما هو فسيقتل لأنه قتل ابنك ! ثم قالت للرجل الخبيث ...

أما أنت .. فستحبس نتيجة خيانتك وبيعك لامرأة أنقذتك !


وهذه هي نهاية القصة

وفي ذلك نرى أن الله سبحانه وتعالى

لا يضيع أجر من أحسن عملا ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب ..

اللهم إنا نعوذ بك من أن نشرك بك شيئا نعلمه ونستغفرك لما لا نعلمه


اللهم أرزقنا الجنة بدون سابقة عذاب ولا مراجعة حساب


إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
zaizon
مراقب إداري
مراقب إداري
zaizon
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
11410

العمر العمر :
32

النقاط النقاط :
10124

التّقييم التّقييم :
21

الهواية الهواية :
كل الهوايات المحمودة

الإنتساب الإنتساب :
23/04/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. 5110
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M710
------------------
الوسام إهداء من مغربية وافتخر
مسؤولة كشاكيل وألبومات
حد الغربية
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Icon
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Rachid11
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Rachid12


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالإثنين 08 أغسطس 2011, 10:16

هههههههههههههههه، لالا ليست مكررة..بل ستثبت هذه المشاركة لكونها تستحق ذلك...شأشارك بحكاية من اختياري بعد الانتهاء من فرز نتائج المسابقة الرمضانية لهذا اليوم
إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع zaizon

منتدياات حد الغربية





خاتم وتوقيع:
أخوكم رشيد

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


يُـــــحكــــــى أنَّ............. FgD56186

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
zaizon
مراقب إداري
مراقب إداري
zaizon
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
11410

العمر العمر :
32

النقاط النقاط :
10124

التّقييم التّقييم :
21

الهواية الهواية :
كل الهوايات المحمودة

الإنتساب الإنتساب :
23/04/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. 5110
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M710
------------------
الوسام إهداء من مغربية وافتخر
مسؤولة كشاكيل وألبومات
حد الغربية
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Icon
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Rachid11
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Rachid12


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالإثنين 08 أغسطس 2011, 14:46

يحكى أن رجلا تَسَمَّرَ تَحتَ الشَّجَرَة ِالباسِقة ِ، ينظُرُ إلَيْها مُشْفِقاً ، وقَدْ أوشَكَتْ على السُّقوط ِ،
هاتَفَ رجالَ الإنقاذ ِيَسْتَعْجِلُهُمْ .
تكاثَرَ الجَمْعُ ، ازدَحَمَت ِالمَركَباتُ ، .. إنَّها بأعلى الشَّجَرَة ِ !
ألنّاسُ يسألونَ : منْ تَكونُ ؟ كيفَ صَعدَتْ للأعلى ؟ هلْ تريدُ الإنتِحارَ ؟
هلْ هيَ شابَّة ٌ ؟ هلْ هيَ جميلة ٌ ؟ .... يسألونَ وينصرفونَ !
صَفَّقَ الحُضورُ ، وَضَجّوا بالضَّحِك ِ،حينَ رَأوا المُنقِذ َ يهبط ُ السُّلَّمَ ،
وَعَلى كَتِفِهِ قِطَّة ٌ شَقراء ُ!

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع zaizon

منتدياات حد الغربية





خاتم وتوقيع:
أخوكم رشيد

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


يُـــــحكــــــى أنَّ............. FgD56186

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نــغـــم
عضو ملكي
عضو ملكي
نــغـــم
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
860

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
1120

التّقييم التّقييم :
14

الإنتساب الإنتساب :
01/07/2011

وسام الرتبة الثالثة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Trecer10
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nagham10


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالإثنين 08 أغسطس 2011, 20:19

قال شخص..


بعد 21 سنة من زواجي, وجدت بريقاً جديداً من الحب.
قبل فترة بدأت أخرج مع امرأة غير زوجتي, وكانت فكرة زوجتي
حيث بادرتني بقولها: "أعلم جيداً كم تحبها "...
المرأة التي أرادت زوجتي ان أخرج معها وأقضي وقتاً معها كانت
أمي التي ترملت منذ 19 سنة ,
ولكن مشاغل العمل وحياتي اليومية 3 أطفال ومسؤوليات جعلتني لا أزورها إلا نادراً .
في يوم اتصلت بها ودعوتها إلى العشاء سألتني: "هل أنت بخير ؟ "
لأنها غير معتادة على مكالمات متأخرة نوعاً ما وتقلق. فقلت لها :
" نعم أنا ممتاز ولكني أريد أن أقضي وقت معك يا أمي ". قالت: "نحن فقط؟ ! "
فكرت قليلاً ثم قالت: "أحب ذلك كثيراً ".
في يوم الخميس وبعد العمل , مررت عليها وأخذتها, كنت مضطرب قليلاً,
وعندما وصلت وجدتها هي أيضاً قلقة ....
كانت تنتظر عند الباب مرتدية ملابس جميلة ويبدو أنه آخر فستنان قد اشتراه أبي قبل وفاته.
ابتسمت أمي كملاك وقالت :
" قلت للجميع أنني سأخرج اليوم مع إبني, والجميع
فرح, ولا يستطيعون انتظار الأخبار التي سأقصها عليهم بعد عودتي "
ذهبنا إلى مطعم غير عادي ولكنه جميل وهادئ تمسكت أمي بذراعي وكأنها السيدة الأولى ,
بعد أن جلسنا بدأت أقرأ قائمة الطعام حيث أنها لا تستطيع قراءة إلا الأحرف الكبيرة .....
وبينما كنت أقرأ كانت تنظر إلي بابتسامة عريضة على شفتاها المجعدتان وقاطعتني قائلة :
"كنت أنا من أقرأ لك وأنت صغير ".
أجبتها: "حان الآن موعد تسديد شيء من ديني بهذا الشيء .. ارتاحي أنت يا أماه ".تحدثنا كثيراً أثناء العشاء لم يكن هناك أي شيء غير عادي, ولكن قصصقديمة و قصص جديدة لدرجة أننا نسينا الوقت إلى ما بعد منتصف الليلوعندما رجعنا ووصلنا إلى باب بيتها قالت : "أوافق أن نخرج سوياً مرة أخرى , ولكن على حسابي". فقبلت يدها وودعتها ".بعد أيام قليلة توفيت أمي بنوبة قلبية. حدث ذلك بسرعة كبيرة لم أستطع عمل أي شيء لها .وبعد عدة أيام وصلني عبر البريد ورقة من المطعم الذي تعشينا به أنا وهي مع ملاحظة مكتوبة بخطها :" دفعت الفاتورة مقدماً كنت أعلم أنني لن أكون موجودة, المهم دفعت العشاء لشخصين لك ولزوجتك. لأنك لن تقدر ما معنى تلك الليلة بالنسبة لي......أحبك ياولدي ".في هذه اللحظة فهمت وقدرت معنى كلمة "حب" أو "أحبك " وما معنى أن نجعل الطرف الآخر يشعر بحبنا ومحبتنا هذه .لا شيء أهم من الوالدين وبخاصة الأم ........ إمنحهم الوقت الذي يستحقونه ..... فهو حق الله وحقهموهذه الأمور لا تؤجل .بعد قراءة القصة تذكرت قصة من سأل عبدالله بن عمر وهو يقول: أمي عجوز لا تقوى على الحراك وأصبحت أحملها إلى كل مكان حتى لتقضي حاجتها .. وأحياناً لا تملك نفسها وتقضيها علي وأنا أحملها ......... أتراني قد أديتحقها ؟ ... فأجابه ابن عمر: ولا بطلقة واحدة حين ولادتك ... تفعل هذا وتتمنى لها الموت حتى ترتاح أنت وكنت تفعلها وأنت صغير وكانت تتمنىلك الحياة"

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نــغـــم

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
jamal bouaicha
شخصية هامة
شخصية هامة
jamal bouaicha
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
1730

العمر العمر :
31

النقاط النقاط :
1802

التّقييم التّقييم :
3

الهواية الهواية :
الشات/

الإنتساب الإنتساب :
02/05/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Empty
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M510
وسام الرتبة الثانية
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Second10


 

  
http://bouaicha19.skyblog.com


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالإثنين 08 أغسطس 2011, 21:57

قــــال الخـشـــب للمـســمار : لقـــد كـســــرتنــــى



فــرد المـســـمـــــار قــائـــلا :

إذا كـنـت رأيـت الــدق الـذى فــوق رأســـى... كــنت عـــذرتنـــى








فـلـتـعــذر النـــاس بـعـضــها... لانـه كــل شـخــص لا يـعـــرف ظــروف الآخـــــــر



إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع jamal bouaicha

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالثلاثاء 09 أغسطس 2011, 03:09

يُحكى أن أحد الأطفال كان لديه سلحفاة يطعمها ويلعب معها .. وفي إحدى ليالي الشتاء الباردة جاء الطفل
لسلحفاته العزيزة فوجدها قد دخلت في غلافها الصلب طلبا للدفء .
فحاول أن يخرجها فأبت .. ضربها بالعصا فلم تأبه به .. صرخ فيها فزادت تمنعا .
فدخل عليه أبوه وهو غاضب حانق وقال له : ماذا بك يا بني ؟
فحكى له مشكلته مع السلحفاة ، فابتسم الأب وقال له دعها وتعال معي .
ثم أشعل الأب المدفأة وجلس بجوارها هو والابن يتحدثان ..
ورويدا رويدا وإذ بالسلحفاة تقترب منهم طالبة الدفء .
فابتسم الأب لطفله وقال : يا بني الناس كالسلحفاة إن أردتهم أن ينزلوا عند رأيك فأدفئهم بعطفك،
ولا تكرههم على فعل ما تريد بعصاك .
وهذه إحدى أسرار الشخصيات الساحرة المؤثرة في الحياة.. فهم يدفعون الناس إلى حبهم وتقديرهم ومن ثم طاعتهم ..عبر إعطائهم من دفء قلوبهم ومشاعرهم الكثير والكثير .
المثل الانجليزي يقول ( قد تستطيع أن تجبر الحصان أن يذهب للنهر ، لكنك أبدأ لن تستطيع
أن تجبره أن يشرب منه) .
كذلك البشر يا صديقي .. يمكنك إرهابهم وإخافتهم بسطوة أو مُلك .. لكنك أبدأ لن تستطيع أن تسكن في قلوبهم
إلا بدفء مشاعرك .. وصفاء قلبك .. ونقاء روحك .
رسولنا - صلى الله عليه وسلم - يخبر الطامح لكسب قلوب الناس بأهمية المشاعر والأحاسيس ،فيقول: ( إنكم لن تسعوا الناس بأموالكم ولكن يسعهم منكم بسط الوجه وحسن الخلق )
قلبك هو المغناطيس الذي يجذب الناس .. فلا تدع بينه وبين قلب من تحب حائلاً .
وتذكر أن الناس كالسلحفاة .. تبحث عن الدفء .

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
jamal bouaicha
شخصية هامة
شخصية هامة
jamal bouaicha
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
1730

العمر العمر :
31

النقاط النقاط :
1802

التّقييم التّقييم :
3

الهواية الهواية :
الشات/

الإنتساب الإنتساب :
02/05/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Empty
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M510
وسام الرتبة الثانية
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Second10


 

  
http://bouaicha19.skyblog.com


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالثلاثاء 09 أغسطس 2011, 14:40

لم أجد ما أقوله يا نبض فعلا حكمة جميلا مقتبسة من هاته القصة كما أقول أن المثل الإنجليزي صحيحي ماءة بالمائة

وإليكم حكمة أخرى:

في أحد الايام وقع حمار في بئر عميق. أخذ الحمار يصرخ لساعات بينما كان
الفلاح يحاول التفكير في طريقة لتخليص حماره. أخيرا قرر الفلاح أن الحمار
صار عجوزا وليس بحاجته وأن البئر لابد أن يدفن على اي حال.

لذلك فلا فائدة من إنقاذ الحمار.

قام الفلاح باستدعاء كل جيرانه لمساعدته في دفن البئر. فأمسك كل منهم معول
وبدأ يسكب الرمل والوسخ في البئر. عندما استنتج الحمار ما يحدث بدأ يرسل
صرخات عنيفة. وبعد لحظات هدأ الحمار تماما.

حكمة ماخوذة من الحمااار


حدق الفلاح في أسفل البئر فتفاجئ مما رآه. ففي كل مرة ينسكب فيها الرمل من
المعول يقوم الحمار بعمل شيء مدهش. كان ينتفض ويسقط الوسخ في الاسفل ويأخذ
خطوة للاعلى فوق الطبقة الجديدة من الوسخ.

بينما الفلاح وجيرانه يلقون الرمال والوسخ فوق الحمار كان ينتفض ويأخذ خطوة
للاعلى. وبسرعة وصل الحمار لحافة البئر وخرج بينما انصدم واندهش الفلاح
وجيرانه.



الفائدة المستفادة:

الحياة سوف تلقي عليك بالاوساخ، كل أنواع الرمل الوسخ، وفكرة الخلاص من
البئر هي أن لا تدع الاوساخ تدفنك ولكن تنفضها جانبا وتأخذ خطوة للأعلى. كل
مشكلة تواجهنا في الحياة هي حجرة يجب أن نخطوا فوقها. نستطيع الخروج من
أعمق بئر فقط يجب أن لا نتوقف ولا نستسلم أبدا، وتذكر انفضه جانبا وخذ خطوة
فوقه

ويمكن القول لماذا اختير الحمار بدلا الحصان أو ما شابه وسيكون الجواب أن الكل يقول أن الحمار هو الحيوان البليد بين الحيونات


دمتم بكل ود واحترام
.

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع jamal bouaicha

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالثلاثاء 09 أغسطس 2011, 18:07


وانا اقرأ حكايتك جمال قادني تفكيرني الى نفس الشئ كيف لنا ان نصف الحمار بالبلادة والغباء طالما انه يملك هذا المقدار من الحكمة

يُـــــحكــــــى أنَّ............. 78890921rg2


هناك أسطورة صينية تحكي أن سـيدة عاشت مع ابنها الوحيد في سعادة ورضا حتى جاء الموت واختطف روح الابن



حزنت السيدة جدا لموت ولدها ولكنها لم تيأس بل ذهبت إلى حكيم القرية طلبت منه أن يخبرها الوصفة الضرورية لاستعادة ابنها إلي الحياة مهما كانت أو صعبت تلك الوصفة

أخذ الشيخ الحكيم نفسا عميقا وشرد بذهنه ثم قال:أنت تطل وصفة حسنا احضري لي حبة خردل واحدة بشرط أن تكون من بيت لم يعرف الحزن مطلقا وبكل همة أخذت السيـدة تدور على بيوت القرية كلها و تبحث عن هدفـها حبة خردل من بيت لم يعرف الحزن مطلقا

طرقت السيدة بابا ففتحت لها امرأة شابة فسألتها السيدة هل عرف هذا البيت حزنا من قبل؟ ابتسمت المرأة في مرارة وأجابت وهل عرف بيتي هذا إلا كل حزن؟ و أخذت تحكي لها أن زوجها توفى منذ سنة و ترك لها أربعة من البنات والبنين ولا مصدر لإعالتهم سوى بيع أثاث الدار الذي لم يتبقى منه إلا القليل

تأثرت السيدة جدا و حاولت أن تخفف عنها أحزانها و بنهاية الزيارة صارتا صديقتين ولم ترد أن تدعها تذهب إلا بعد أن وعدتها بزيارة أخرى ، فقد فاتت مدة طويلة منذ أن فتحت قلبها أحد تشتكي له همومها

و قبل الغروب دخلت السيدة بيت آخر ولها نفس المطلب ولكن الإحباط سرعان ما أصابها عندما علمت من سيدة الدار أن زوجها مريض جدا و ليس عندها طعام كاف لأطفالها منذ فترة وسرعان ما خطر ببالها أن تساعد هذه السيدة فذهبت إلي السوق واشترت بكل ما معها من نقود طعام و بقول ودقيق وزيت ورجعت إلي سيدة الدار وساعدتها في طبخ وجبة سريعة للأولاد واشتركت معها في إطعامها ثم ودعتها على أمل زيارتها في مساء اليوم التالي

و في الصباح أخذت السيدة تطوف من بيت إلي بيت تبحث عن حبة الخردل وطال بحثها لكنها للأسف لم تجد ذلك البيت الذي لم يعرف الحزن مطلقا لكي تأخذ من أهله حبة الخردل

و لأنها كانت طيبة القلب فقد كانت تحاول مساعدة كل بيت تدخله في مشاكله وأفراحه وبمرور الأيام أصبحت السيدة صديقة لكل بيت في القرية ، نسيت تماما إنها كانت تبحث في الأصل على حبة خردل من بيت لم يعرف الحزن ذابت في مشاكل ومشاعر الآخرين ولم تدرك قط إن حكيم القرية قد منحها أفضل وصفة للقضاء على الحزن حتى ولو لم تجد حبة الخردل التي كانت تبحث عنها فالوصفة السحرية قد أخذتها بالفعل يوم دخلت أول بيت من بيوت القرية


( فرحا مع الفرحين وبكاء مع الباكيين)

ليست مجرد وصفة اجتماعية لخلق جو من الألفة والاندماج بين الناس إنما هي دعوة لكي يخرج كل واحد من أنانيته وعالمه الخاص ليحاول أن يهب من حوله بعض المشاركة التي تزيد من بهجته في وقت الفرح وتعزيه وتخفف عنه في وقت الحزن إلي جانب أن هذه المشاركة لها فائدة مباشرة عليك ليس لأنها ستخرجك خارج أنانيتك ولا لأنها ستجعل منك شخصية محبوبة إنما لأنها ستجعلك إنسانا سعيدا أكثر مما أنت الآن

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
jamal bouaicha
شخصية هامة
شخصية هامة
jamal bouaicha
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
1730

العمر العمر :
31

النقاط النقاط :
1802

التّقييم التّقييم :
3

الهواية الهواية :
الشات/

الإنتساب الإنتساب :
02/05/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Empty
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M510
وسام الرتبة الثانية
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Second10


 

  
http://bouaicha19.skyblog.com


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالثلاثاء 09 أغسطس 2011, 22:15

فعلا نبض لكل منا هموم وأحزان ويمكن أن نجد أن من له هموما أكثر من الهموم التي نحملها بداخلنا


اليكم حكمة أخرى:

اتفقت مجموعة من الضفادع الصغيرة على تحديد موعد للتسابق وصعود اطول الابراج الموجودة في المدينة.......


وكان اليوم الموعود واحتشدت الجماهير ...وبدأ السباق نحو الاعلى......





كانت الجماهير تهتف وتصيح .......:










هذا مستحيل.....لن تستطيعوا...,......فبدأت تتساقط الضفادع


هيا...عودوا.....لانه..لا امل لكم بالوصول.,............ثم تتساقط ...ضفادع اخرى....تليها اُخر...




ويصيح احد الجماهير....هذا غير ممكن......بل هذا هو الجنون بعينه.., .....فيواصل البعض..بينما يتساقط الكثير من الضفادع.....




كانت كل الجماهير .....تهتف وتؤكد عدم امكانية الوصول الى قمة البرج العالي


سقطت جميع الضفادع......


ماعدا ضفدعا واحد......


فقد واصل الصعود.....رغم كل الهتافات والنصايح والرجاء بعدم الذهاب الى حيث التهلكة....


وامام كل المشاهدين.....وصل الضفدع...اعلى البرج.....ثم تربع فوق القمة!


اندهش الجميع...... واجتمعت الضفادع الخاسرة...لمناقشة كيفية وصول الضفدع....ومعرفة


سر نجاحه..!


كانت النتيجة:


ان ذلك......... الضفدع.الناجح


كان اصمّا......ولم يتمكن من سماع صيحات التحذير



كن ايجابيا .....قدر الامكان.......واياك ان تستمع للنصايح السلبية......فتؤثر فيك وتساعد في سقوطك




إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع jamal bouaicha

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالأربعاء 10 أغسطس 2011, 04:12


فعلا ايجابية التفكير توصلنا الى بر الامان

يُـــــحكــــــى أنَّ............. 1012041710_21297676970


يُـــــحكــــــى أنَّ............. 729752imagesmk


يحكى أن فيلسوفاً كان جالساً على تل يطل على أثينا
فمر به مسافر وقال له عذراً لقد وصلت للتو الى أثينا
وآمل أن تخبرني عن الناس هنا
فسأله الفيلسوف من أين أنت ؟فقال من سارديس وأضاف الرجل إنني سعيد لتركي إياها
فأهل سارديس غبر ودودين وليسوا أهل للثقة ولايمدون يد العون لأحد
وآمل أن أجد بشرا مختلفين هنا فقال له الفيلسوف يؤسفني أن أخبرك أن الناس هنا لايختلفون عن الناس في سارديس

وبعد وقت قليل في اليوم نفسه جاء مسافر آخر للفيلسوف وقال له
إنني قادم من سارديس اذا كان الناس هنا في نصف روعة الناس في سارديس فسوف أكون سعيداً
فجميع الناس في سارديس ودودون وأمناء ويحبون مساعدة الآخرين فقال له الفيلسوف:

يسعدني أن أخبرك أن الناس هنا مثل الناس في سارديس فرحل الرجل الثاني والسعادة تملؤه

يُـــــحكــــــى أنَّ............. 93647892174


في هذه القصة كانت إجابة الفيلسوف واحدة لكلا الرجلين لكن لماذا الرجل الأول إزداد إحباطا منها والثاني زادته سعاده؟ هذه القصة تخبرنا عن مبدأ بسيط في علاقاتك بالآخرين وهو أنت ترى في الآخرين ماتعتقده عنهم في نفسك
سواء كان هذا الإعتقاد فعلاُ فيهم أم لا
القناعات المسبقة والإعتقادات القبلية التي تحملها عن الآخرين هي التي سوف تراها فيهم

بمعنى أنك اذا إذا كنت تعتقد أن الناس من حولك شريرون وتعساء فسوف تراهم كذلك
وتصاب بالإحباط منهم أما اذا كنت تعتقد أنهم طيبون فسوف تراهم كذلك وستسعد بوجودهم
بل إن هذه الإعتقادات المسبقة هي التي تحدد رؤيتك لنفسك وتقديرك لذاتك

إذا كان إعتقادك عن نفسك أنها أقل قيمة من الآخرين فسوف يقل تقديرك لنفسك وتزداد إحباطاً ويقل تفاؤلك
أما اذا كنت تعتقد أن نفسك يجب أن تكون في المرتبة العليا فسوف تزداد عطاءً وتفاؤلاً ولن ترضى بالقليل
المشكلة أنه في أحيان كثيرة عند بعض الناس تكون هذه الإعتقادات والقناعات الداخلية عن النفس والآخرين قد أسست بطريقة غير صحيحة فدائماً ماينتج عن ذلك صورة خاطئة عما حولهم وكثير من الناس قد تبرمج منذ الصغر بقناعات خاطئة عن الآخرين فتلك القناعات تحتاج مراجعة مستمره
يقول أندرو كارنجي الذي هاجر وهو في الرابعة عشرة من عمره الى أمريكا وهناك أصبح أثرى الأثرياء فهو يخبرنا عن طريقته في تعامله مع الناس فيقول ( إن الناس يكونون بالطريقة نفسها التي يتم بها التنقيب عن الذهب ! حيث يجب رفع أطنان عديده من التراب للحصول على أوقية من الذهب إلا أننا لانتعمق في المنجم بحثاً عن الأتربة وإنما يكون تعمقنا بحثاً عن الذهب) انتهى كلامه الذي يمكننا أختصاره بقولنا للبحث عن الذهب في المنجم لاتركز على أكوام التراب وسحب الغبار ركز فقط على قطعة الذهب فسوف تجدها في النهاية

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالجمعة 12 أغسطس 2011, 11:31

أمسك بيـــــد مـــــــن تـــــحــــــب

يحكــى أن فتاة صــغيره مع والدها العجــوز كــانا يعبــران جســــرا

:خــاف الأب الحـــنون على ابنته من الســــقوط لذلك قال لها

حبيبتي أمســكي بيدي جــيدا ،، حتى لا تقعـــي في النهر

:أجـــابت ابنتـــــه دون تردد

لا يا أبي ،، ،، أمســـــك أنت بيدي

رد الأب باســــتغراب : وهل هـــــناك فرق ؟

:كـــــان جواب الفتــــاه ســـــــــريعا أيضا

لو أمسكـــــــتُ أنا بيدك قد لا استطـــــيع التماسك
ومن الممكــــن أن تنفلت يدي فأســــــــقط

لكــــن لو أمسكــــتَ أنت بيدي فأنت لن تدعـــــــها تنفلت منك ..أبدا

:

عندما تثـــــــق بمن تحـــــــب أكـــــــثر من ثقتك بنفســـــك

و تطــمئن على وضـــــــع حـــــــياتك بين يديهــــــــم

أكــــــــثر من أطمئنانك لوضـــــــــع حياتك بين يديك

عندها أمســــــــك بيد من تحـــــــــــــب

قبل أن تنتظـــــر منهم أن يمسكـــــــــوا بيديك



إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
jamal bouaicha
شخصية هامة
شخصية هامة
jamal bouaicha
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
1730

العمر العمر :
31

النقاط النقاط :
1802

التّقييم التّقييم :
3

الهواية الهواية :
الشات/

الإنتساب الإنتساب :
02/05/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Empty
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M510
وسام الرتبة الثانية
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Second10


 

  
http://bouaicha19.skyblog.com


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالجمعة 12 أغسطس 2011, 17:33

قصة رائعة ا نبض و حكمتها
أروع



اليكم قصة وحكمة أخرى:

خرجت إمرأه من منزلها فرأت ثلاثة
شيوخ لهم لحى بيضاء طويلة وكانوا جالسين في فناء منزلها لم تعرفهم.




وقالت: لا أظنني اعرفكم ولكن لابد أنكم جوعى. ارجوكم
تفضلوا بالدخول لتأكلوا.

سألوها: هل رب البيت موجود؟

فأجابت :لا، إنه بالخارج.

فردوا: إذن لا يمكننا الدخول

في المساء وعندما عاد زوجها أخبرته بما حدث.

قال لها :إذهبي اليهم واطلبي منهم أن يدخلوا!


فخرجت المرأة و طلبت إليهم أن يدخلوا.

فردوا: نحن لا ندخل المنزل مجتمعي.

سألتهم :لماذا؟

فأوضح لها أحدهم قائلا: هذا اسمه (الثروة) وهو يومئ نحو
احد اصدقائه ، وهذا (النجاح) وهو يومئ نحو الآخر وأنا (المحبة) ،


وأكمل قائلا: والآن ادخلي وتناقشي مع زوجك من منا تريدان
أن يدخل منزلكم

دخلت المرأة واخبرت زوجها ما قيل.

فغمرت السعادة زوجها وقال: ياله من شئ حسن، وطالما كان
الأمر على هذا النحو فلندعوا (الثروة).دعيه يدخل و يملئ منزلنا بالثراء!

فخالفته زوجته قائلة: عزيزي، لم لا ندعو (النجاح)؟

كل ذلك كان على مسمع من زوجة ابنهم وهي في احد زوايا
المنزل.


فأسرعت باقتراحها قائلة: اليس من الأجدر ان ندعوا
(المحبة)؟ فمنزلنا حينها سيمتلئ بالحب!


فقال الزوج: دعونا نأخذ بنصيحة زوجة ابننا! أخرجي وادعي
(المحبة) ليحل ضيفا علينا!


خرجت المرأة وسألت الشيوخ الثلاثة: أيكم (المحبة)؟ ارجو
ان يتفضل بالدخول ليكون ضيفنا.


نهض (المحبة) وبدأ بالمشي نحو المنزل. فنهض الإثنان
الآخران وتبعاه، وهي مندهشة


سألت المرأة كلا من (الثروة) و(النجاح)قائلة : لقد دعوت
(المحبة ) فقط ، فلماذا تدخلان معه؟


فرد الشيخان: لو كنت دعوت (الثروة) أو (النجاح) لظل
الإثنان الباقيان خارجا ، ولكن كونك دعوت (المحبة) فأينما يذهب نذهب معه



.الحكمة هي:أينما توجد المحبة، يوجد الثراء والنجاح



إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع jamal bouaicha

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
jamal bouaicha
شخصية هامة
شخصية هامة
jamal bouaicha
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
1730

العمر العمر :
31

النقاط النقاط :
1802

التّقييم التّقييم :
3

الهواية الهواية :
الشات/

الإنتساب الإنتساب :
02/05/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Empty
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M510
وسام الرتبة الثانية
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Second10


 

  
http://bouaicha19.skyblog.com


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالإثنين 15 أغسطس 2011, 23:35

قصة وعبرة أعجبتنب .. وصية ملك



قال الملك ..
وصيتي الأولى: أن لا يحمل نعشي عند... الدفن إلا أطبائي ولا أحد غير أطبائي.

الوصية الثانية: أن ينثر على طريقي من مكان موتي حتى المقبرة قطع الذهب والفضة وأحجاري الكريمة التي جمعتها طيلة حياتي.

الوصية الأخيرة: حين ترفعوني على النعش .. أخرجوا يداي من الكفن وابقوهما معلقتان للخارج وهما مفتوحتان.

حين
فرغ الملك من وصيته قام القائد بتقبيل يديه وضمهما إلى صدره .. ثم قال:
ستكون وصاياك قيد التنفيذ وبدون أي إخلال، إنما هلا أخبرني سيدي في المغزى
من وراء هذه الأمنيات الثلاث؟

أخذ الملك نفساً عميقاً وأجاب: أريد أن أعطي العالم درساً لم أفقهه إلا الآن...؟!

أما
بخصوص الوصية الأولى، فأردت أن يعرف الناس أن الموت إذا حضر لم ينفع في
رده حتى الأطباء الذين نهرع إليهم إذا أصابنا أي مكروه، وأن الصحة والعمر
ثروة لا يمنحهما أحد من البشر.


وأما الوصية الثانية، حتى يعلم الناس أن كل وقت قضيناه في جمع المال ليس إلا هباءً منثوراً، وأننا لن نأخذ معنا حتى فتات الذهب.

وأما الوصية الثالثة، ليعلم الناس أننا قدمنا إلى هذه الدنيا فارغي الأيدي .. وسنخرج منها فارغي الأيدي كذلك
.


يُـــــحكــــــى أنَّ............. 5948

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع jamal bouaicha

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالجمعة 19 أغسطس 2011, 09:53

يحكى أنّ فتى قآل لـ أبيه ؛ أريد الزوآج من فتآة رأيتهآ
و قد أعجبني جمآلهآ ، و سحرها!

ردّ عليه الأب و هو فرح و مسرور ، و قال ؛
أين هذه الفتآة ؟! حتى أخطبهآ لك يآ بني ..
...فلمآ ذهبآ ،
و رأى الأب الفتآة ، أعجب بهآ !
و قآل لـ أبنه ؛
أسمع يآ بني ، هذه الفتآة ليست من مستوآك و أنت لآ تصلح لهآ !
هذه تنآسب رجلاً له خبره في الحيآة و تعتمد عليه مثلي !
أندهش الولد من كلآم أبيه !!!!
و قآل له ؛
كلاّ بل أنآ سـ أتزوجهآ يآ أبي ، و ليس أنت !
تخآصمآ

و ذهبآ لـ مركز الشرطة لـ يحلّوا لهم المشكلة و عندمآ قصّآ للضآبط قصتهمآ !
قآل لهم ؛ أحضروآ الفتآة لكي نسألهآ من تريد ؟!!
* الولد أم الأب * ؟!!
و لمآ رآها الضآبط أنبهر من حسنهآ و جمآلهآ و فتنته
و قآل لهم ؛
هذه لآ تصلح لكمآ !!! بل تصلح لـ شخص مرموق في البلد مثلي ..

و تخآصم الثلآثة و ذهبوآ إلى الوزير ،
و عندمآ رآهآ الوزير ، قآل ؛
هذه لآ يتزوجهآ إلآ الوزرآء مثلي !
أيضاً آختصموآ عليهآ
حتى وصل الأمر إلى أمير البلدة وعندمآ حضروآ قآل ؛
أنآ سأحل لكم المشكلة أحضروآ الفتآة
فلمآ رآها الأمير قآل ؛
بل هذه لآ يتزوجهآ إلآ أمير مثلي ،
و تجآدلوآ جميعاً !!!

ثم قآلت الفتآة ؛ أنا عندي الحل !!
سوف أركض وأنتم تركضون خلفي والذّي يمسكني أولاً
أنآ من نصيبه و يتزوجني !!!
و فعلاً ركضت ،
و ركض الخمسة خلفهآ

الشآب
و
الأبّ
و
الضآبط
و
الوزير
و
الأمير


و فجأة ؟!!!!
سقط الخمسة في حفرة عميقة
ثم نظرت إليهم الفتآة من أعلى و قآلت ؛
هل عرفتم من أنآ ؟























أنآ ( الدنيآ )
أنآ التي يجري خلفي جميع النآس و يتسآبقون للـ حصول عليّ !
و يلهون عن دينهم في اللحآق بي حتى يقعوآ في القبر
و لن يفوزوآ بي أبداً !


لآ تأس على الدنيآ و مآ فيهآ
فـ الموت يفنينآ و يفنيهآ !آ
لآ دآر للـ مرء بعد الموت يسكنهآ
إلآ التي كآن قبل الموت بآنيهآ
فـ من بنآهآ بخير طآب مسكنه ،
ومن بنآهآ بـ شرّ خآب بآنيهآ !


إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالثلاثاء 23 أغسطس 2011, 21:19


يُحكى أن أحد الصالحين كان إذا أُصيب بشيء أو ابتُليَ به يقول خيراً وذات ليلة جاء ذئب فأكل
ديكاً له , فقيل له به فقال : خيراً , ثم ضُربَ في هذه الليلة كلبه المُكلف بالحراسة فمات . فقيل له , فقال : خيراً ,
ثم نهق حماره فمات , فقال : خيراً إن شاء الله . فضاق أهله بكلامه ذرعاً . ونزل بهم في تلك الليلة عرب أغاروا
عليهم فقتلوا كُلَ من بالمنطقة ولم ينجُ إلا هو وأهل بيته . فالذين غاروا استدلوا على الناس الذين قتلوهم بصياح
الديكة ونباح الكلاب ونهيق الحمير , وهو قد مات له كل ذلك فكان هلاك هذه الأشياء خيراً وسبباً لنجاته من القتل


فسبحاااااان المدبر الحكيم .



إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
jamal bouaicha
شخصية هامة
شخصية هامة
jamal bouaicha
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
1730

العمر العمر :
31

النقاط النقاط :
1802

التّقييم التّقييم :
3

الهواية الهواية :
الشات/

الإنتساب الإنتساب :
02/05/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Empty
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M510
وسام الرتبة الثانية
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Second10


 

  
http://bouaicha19.skyblog.com


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالثلاثاء 23 أغسطس 2011, 22:18


قصتيك لهما فائدة كبيرة..

تركَ رجلٌ زوجتهُ وأولادهُ مِن أجلِ وطنه قاصداً أرض معركة تدور رحاها علىَ أطراف البلاد
وبعد إنتهاء الحرب وأثناء طريق العودة أُخبَرَ الرجل أن زوجتهُ مرضت بالجدري في غيابهِ
فتشوه وجهها كثيراً جرّاء ذلك ..
تلقى الرجل الخبرَ بصمتٍ وحزنٍ عميقينِ شديدينِ ..
وفي اليوم التالي شاهدهُ رفاقهُ مغمض العينين فرثوا لحالهِ وعلموا حينها أنهُ لم يعد يبصر ..
رافقوه إلى منزله وأكمل بعد ذلكَ حياتهُ مع زوجتهُ وأولادهُ بشكلٍ طبيعي

وبعد ما يقاربَ خمسةَ عشرَ سنةٍ توفيت زوجتهُ ..
وحينها تفاجأ كلّ من حولهُ بأنهُ عادَ مبصراً بشكلٍ طبيعي ..
وأدركوا أنهُ أغمضَ عينيهِ طيلة تلكَ الفترة كي لا يجرح مشاعر زوجتِه عند رؤيتُه لها ..
تلكَ الإغماضة لم تكن من أجل الوقوفِ على صورةٍ جميلةٍ للزوجة ..
وبالتالي تثبيتها في الذاكرةِ والاتكاء عليها كلما لزمَ الأمر ..
لكنها من المحافظةِ على سلامة العلاقة الزوجية حتى لو كَلّفَ ذلك
أن نعمي عيوننا لفترةٍ طويلة خاصة بعدَ نقصان عنصر الجمال المادي ذاكَ
المَعبر المفروض إلى الجمال الروحي

ربما تكونُ تلكَ القصة مِنَ النوادر
أو حتىَ مِنْ محض الخَيال

!! لكنْ ..
هل منا من أغمضَ عينهُ قليلاً عنْ عيوبَ الآخرين وأخطائهم كي لا يجرح مشاعرهمْ !!



إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع jamal bouaicha

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالأربعاء 24 أغسطس 2011, 10:05


كثير منا يتغاضى عن عيوب نفسه أكثر مما يتغاضى عن عيوب الآخرين


يُـــــحكــــــى أنَّ............. 164461nsaayateda8ecd432

يحكى أن احد الاثرياء توفى في بلد بعيد عن بلده ووصل خبر وفاته
الى اولاده وحدد ولده الكبير يوم للعزا ولكن اخوته طالبوا بالميراث
فقال انتظروا حتى ننتهي من مراسيم العزا فرفضوا
وقالوا بل نقسم التركه اليوم قال ماذا تقول الناس علينا لم نصبر !
فرفض مطلبهم فذهبوا الى المحكمه واقاموا دعوى عليه وارسل له طلب القاضي للحضور ، ماذا يفعل ؟
ذهب الى احد عقلا البلد ليستشيره وكان صاحب راى سليم ،فسرد عليه القصه وقال انظر لي مخرج
قال له الحكيم اذهب الى فلان سوف يفتيك ويعطيك الحل
قال له ان فلان مجنون كيف يحل مشكله عجز في حلها العقلا!
قال اذهب اليه لن يفتيك غيره ،فذهب اليه وسرد عليه القصه وبعد ان انتها من كلامه
قال له المجنون قل لاخوانك هل عندكم من يشهد بان ابي قد مات
.قال خذوا الحكمه من افواه المجانين ، كيف لم افكر في هذا .

وذهب الى المحكمه وقال للقاضي ماقال له المجنون
قال القاضي انك محق هل عندكم شهود قالوا ابينا توفى في بلد بعيد وجاءنا الخبر ولا يوجد شاهد على ذلك
قال لهم القاضي اتوا بالشهود،
وظلت القضيه معلقه الى سنه ونصف
وقال لهم اخوهم لو صبرتم اسبوع كان خيرا لكم


فأحياناَ أصحاب العقول لا يملكون حكمة المجانين ..


إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالثلاثاء 30 أغسطس 2011, 12:56


يُـــــحكــــــى أنَّ............. 4294464222445

يحكى أن أحد الحكام فى الصين وضع صخرة كبيرة على أحد الطرق الرئيسية فأغلقها تماماً

ووضع حارساً ليراقبها من خلف شجرة ويخبره بردة فعل الناس

مر أول رجل وكان تاجر كبير في البلدة فنظر إلى الصخرة باشمئزاز منتقداً من وضعها دون أن يعرف أنه الحاكم ، فدار هذا التاجر من حول الصخرة رافعاً صوته قائلاً : " سوف أذهب لأشكو هذا الأمر ، سوف نعاقب من وضعها".ثم مر شخص أخر وكان يعمل في البناء ، فقام بما فعله التاجر لكن صوته كان أقل علواً لأنه أقل شأناً في البلاد.ثم مر 3 أصدقاء معاً من الشباب الذين ما زالوا يبحثون عن هويتهم في الحياة ، وقفوا إلى جانب الصخرة وسخروا من وضع بلادهم ووصفوا من وضعها بالجاهل والأحمق والفوضوي .. .ثم انصرفوا إلى بيوتهم. مر يومان حتى جاء فلاح عادي من الطبقة الفقيرة ورآها فلم يتكلم وبادر إليها مشمراً عن ساعديه محاولاً دفعها طالباً المساعدة ممن يمر فتشجع أخرون وساعدوه فدفعوا الصخرة حتى أبعدوها عن الطريق

وبعد أن أزاح الصخرة وجد صندوقاً حفر له مساحة تحت الأرض ، في هذا الصندوق كانت هناك ورقة فيها قطع من ذهب ورسالة مكتوب فيها : " من الحاكم إلى من يزيل هذه الصخرة ، هذه مكافأة للإنسان الإيجابي المبادر لحل المشكلة بدلاً من الشكوى منها".


انظروا حولكم وشاهدوا كم مشكلة نعاني منها ونستطيع حلها بكل سهولة

لو توقفنا عن الشكوى وبدأنا بالحل

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالخميس 08 سبتمبر 2011, 09:40



كان هناك أب في العقد الثامن من عمره وابنه في العقد الرابع وكانا في غرفة المعيشة وإذ بغراب يطير بالقرب من النافذة ويصيح.

فسأل الأب أبنه.
الأب: ما هذا؟
الابن: غراب
وبعد دقائق عاد الأب وسأل للمرة الثانية
الأب: ما هذا؟
الابن باستغراب: انه غراب!
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الثالثة
الأب: ما هذا؟
الابن وقد ارتفع صوته: انه غراب غراب يا أبي !!!
ودقائق أخرى عاد الأب وسأل للمرة الرابعة
الأب: ما هذا؟

فلم يحتمل الابن هذا و أشتاط غضبا وارتفع صوته أكثر وقال: مالك تعيد علي نفس السؤال فقد قلت لك انه غراب هل هذا صعب عليك فهمه؟

عندئذ قام الأب وذهب لغرفته ثم عاد بعد دقائق ومعه بعض أوراق شبه ممزقة وقديمة من مذكراته اليومية ثم أعطاه لأبنه وقال له أقرأها

بدأ الابن يقرأ: اليوم أكمل ابني 3 سنوات وها هو يمرح ويركض من هنا وهناكوإذ بغراب يصيح في الحديقة فسألني ابني ما هذا فقلت له انه غراب وعاد وسألني نفس السؤال ل 23 مرة

وأنا أجبته ل 23 مرة فحضنته وقبلته وضحكنا معا حتى تعب فحملته و ذهبنا فجلسنا.....
فسبحان الله.

العبرة في قوله تعالى:
(وَقَضَى رَبُّكَ أَلاّ َتَعْبُدُواْإِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَن عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلاتَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاًكَرِيمًا ّ وَاخْفِضْ لَهُمَاجَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَة وَقُل رَّبِّي ارْحَمْهُمَا كَمَارَبَّيَانِي صَغِيرًا)
اللهم ارزقنا البر بوالدينا واجعلنا نحيطهم بالعناية والرفق والطاعة في كل خير, اللهم اجعل من رضاهم علينا سبباً في رضاك علينا واجعل خدمتهم وطاعتهم سبباً في دخولنا جنتك يارب.



إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالثلاثاء 20 سبتمبر 2011, 22:46


يُحكى أن نسراً كان يعيش في إحدى الجبال ويضع عشه على قمة إحدى الأشجار، وكان عش
النسر يحتوي على 4 بيضات، ثم حدث أن هز زلزال عنيف الأرض فسقطت بيضة من عش النسر
وتدحرجت إلى أن استقرت في قن للدجاج، وظنت الدجاجات بأن عليها أن تحمي وتعتني ببيضة النسر هذه،
وتطوعت دجاجة كبيرة في السن للعناية بالبيضة إلى أن تفقس . وفي أحد الأيام فقست البيضة
وخرج منها نسر صغير جميل،ولكن هذا النسر بدأ يتربى على أنه دجاجة، وأصبح يعرف
أنه ليس إلا دجاجة، وفي أحد الأيام وفيما كان يلعب في ساحة قن الدجاج شاهد مجموعة
من النسور تحلق عالياً في السماء، تمنى هذا النسر لو يستطيع التحليق عالياً مثل هؤلاء النسور
لكنه قوبل بضحكات الاستهزاء من الدجاج قائلين له: ما أنت سوى دجاجة ولن تستطيع التحليق
عالياً مثل النسور، وبعدها توقف النسر عن حلم التحليق في الأعالي ،وآلمه اليأس ولم يلبث
أن مات بعد أن عاش حياة طويلة مثل الدجاج .

الحكمه
إنك إن ركنت إلى واقعك السلبي تصبح أسيراً وفقاً لما تؤمن به
فإذا كنت نسراً وتحلم لكي تحلق عالياً في سماء النجاح
فتابع أحلامك ولا تستمع لكلمات الدجاج ( الخاذلين لطموحك ممن حولك !)
حيث أن القدرة والطاقة على تحقيق ذلك متواجدتين لديك بعد مشيئة الله سبحانه وتعالى .

واعلم بأن نظرتك الشخصية لذاتك وطموحك هما اللذان يحددان نجاحك من فشلك !
لذا فاسع أن تصقل نفسك ، وأن ترفع من احترامك ونظرتك
لذاتك فهي السبيل لنجاحك ، ورافق من يقوي عزيمتك .



إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
zaizon
مراقب إداري
مراقب إداري
zaizon
ذكر

عدد المساهماات عدد المساهماات :
11410

العمر العمر :
32

النقاط النقاط :
10124

التّقييم التّقييم :
21

الهواية الهواية :
كل الهوايات المحمودة

الإنتساب الإنتساب :
23/04/2008

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. 5110
يُـــــحكــــــى أنَّ............. M710
------------------
الوسام إهداء من مغربية وافتخر
مسؤولة كشاكيل وألبومات
حد الغربية
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Icon
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Rachid11
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Rachid12


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالأربعاء 21 سبتمبر 2011, 09:24

يحكى أنه

كــــان هناك

مزارع لاحظ أن محصول الجزر في مزرعته ينقص شيئاً فشيئاً

فقرر أن يراقب ليلاً لكي يعرف من الذي يسرق المحصول




و إذا بقطيع من الأرانب يهجم واحداً تلو الآخر على المحصول و يأكلون منه



إلى أن قضوا على أكثر الإنتاج من الجزر



فقرر أن يعمل لهم مكيدة و يصطادهم بها



و فعلاً نجح في خطته و أمسك بهم جميعا ثم فكر كيف يعاقبهم





أوصله تفكيره إلى قلع أسنانهم لكي لايستطيعوا أكل أي شيء من المحصول أو غيره





و فعلاً تم قلع الأسنان



ثم تركهم وعاد هو أدراجه يستريح من هذا العناء



بعد يوم يدخل المزرعة فيرى الجزر مأكول !!فجن جنونه





انتظر إلى الليل و انتظر إلى أن جاء أرنب يمشي بتخفي



إلى أن وصل قرب المزرعة أمسكه المزارع بشدة وسأله


من الذي أكل الجزر؟؟



فقال الأرنب



نحن



فدهش المزارع وسأله وكيف ذلك وقد قلعت لكم كل أسنانكم؟؟؟



فأجابه الأرنب الواثق بكل حزم



*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*

*



عثرناه عثير و ثربناه

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع zaizon

منتدياات حد الغربية





خاتم وتوقيع:
أخوكم رشيد

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


يُـــــحكــــــى أنَّ............. FgD56186

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
نبــــــــْضٌ
روح المنتدى
روح المنتدى
نبــــــــْضٌ
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
5075

العمر العمر :
26

النقاط النقاط :
7412

التّقييم التّقييم :
45

الإنتساب الإنتساب :
12/06/2011

مشاركة متميزة
في المسابقة الرمضانية الكبرى
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd10

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Nabd11


 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالأربعاء 21 سبتمبر 2011, 15:34

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

ثوف الحكمة ثلون هههههههههه

يُحكى أن غانـدي
كان يجري بسرعة للحاق بقطار
... وقد بدأ القطار بالسير
وعند صعوده القطار سقطت من قدمـه إحدى فردتي حذائه
فما كان منه إلا خلع الفردة الثانية
وبسرعة رماها بجوار الفردة الأولى على سكة القطار
فتعجب أصدقاؤه !!!!؟
وسألوه
ماحملك على مافعلت؟
لماذا رميت فردة الحذاءالأخرى؟
فقال غاندي الحكيم
أحببت للفقير الذي يجد الحذاء أن يجد فردتين فيستطيع الإنتفاع بهما
فلو وجد فردة واحدة فلن تفيده
ولن أستفيد أنــا منها أيضا

نريـد أن نعلم انفسنا من هذا الدرس
أنــه إذا فاتنــا شيء فقد يذهب إلى غيرنــا ويحمل له السعادة
فــلـنــفــرح لـفـرحــه ولا نــحــزن على مــا فــاتــنــا
فهل يعيد الحزن مافــات؟

من روح العطاء
كم هو جميل أن نحول المحن التي تعترض حياتنا إلى منح وعطاء
وننظر إلى الجزء الممتلئ من الكأس
وليس الفارغ منه

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع نبــــــــْضٌ

منتدياات حد الغربية



عدل سابقا من قبل Mimo4ever في الأربعاء 21 سبتمبر 2011, 16:20 عدل 5 مرات

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

يُـــــحكــــــى أنَّ............. Vide
imili
عضو نشيط
عضو نشيط
imili
انثى

عدد المساهماات عدد المساهماات :
82

العمر العمر :
21

النقاط النقاط :
154

التّقييم التّقييم :
0

الإنتساب الإنتساب :
13/02/2011

. :
يُـــــحكــــــى أنَّ............. Empty

 

 


مُساهمةموضوع: رد: يُـــــحكــــــى أنَّ.............   يُـــــحكــــــى أنَّ............. Emptyالسبت 26 نوفمبر 2011, 17:05

كان يا مكان
فلاَّح ميسور يعيش في حقله مع زوجته وأولاده الخمسة. وذات موسم انحبس المطر فحزن الفلاَّح
وكان قد بذر الحب، فتوجَّه إلى حقله العطشان، ناظراً إلى الغيم، منشدا‏
تعال يا مطر تعالْ‏
كي تكبر البذورْ‏
ونقطفَ الغلالْ‏
تعال لتضحكَ الحقولْ‏
وننشدَ الموّالْ‏
مضت الغيوم.. غير آبهة بنداء الفلاّح، فزاد حزنه، واعتكف في بيته مهموماً حزينا
اقتربت منه زوجته مواسية‏
صلِّ على النَّبي يا رجل هوّن عليك مالك تصنع من الحبّة قبّة
دعيني يا أمّ العيال الله يرضى عليكِ ولا تزيدي همّي
طيّب إلى متى ستبقى جالساً هكذا تسند الحيطان قم اخرج اسعَ في مناكبها
أسعى ألا ترين أنّ الأرض قد تشقّقت لكثرة العطش والحَبَّ الذي بذرته أكلته العصافير
دعيني بالله عليكِ فأنا لم أعد أحتمل لكنّك إذا بقيت جالساً فسنموت
جوعاً لم يبقَ لدينا حفنة طحين قم واقصد الكريم، فبلاد الله واسعة
اقتنع الرّجل بكلام زوجته فحمل زاده وودّع أهله ثمّ مضى
كانت هذه الرّحلة هي الأولى لـه لذا كابد مشقات وأهوالاً فأحياناً يظهر لـه وحش
فيهجم عليه بعصاه الغليظة ويطرحه أرضا وأحياناً يعترضه جبل عال فيصعده وهكذا
إلى أن وصل إلى قصر فخم تحيط به الأشجار وتعرّش على جدرانه الورود
وما إن اقترب الفلاَّح من باب القصر، حتّى صاح به الحارس
هيه أنت، إلى أين‏
أريد أن أجتمع بصاحب القصر
ماذا تريد أن تجتمع بالسلطان
وسمع السلطان الجالس على الشرفة حوارهما، فأشار للحارس أن يُدخل الرجل وفور مثوله أمامه قال:‏
ا
لسَّلام على جناب السّلطان
وعليك السلام ماذا تريد‏
أريد أن أعمل‏
وما هي مهنتك
فلاَّح أفهم بالزراعة ثمّ سرد له قصّته
-إيه.. طيّب، اسمع ما سأقوله، أمّا العمل بالزراعة فهذا مالا أحتاجه، عندي مزارعون
لكن إذا رغبت في تكسير الصخور فلا مانع الأرض مليئة بالصّخور وأنا أفكر باقتلاعها والاستفادة من مكانها
موافق‏
إذاً اتفقنا على الأمر الأوّل بقي الأمر الثاني
ما هو
الأجر أنا أدفع للعامل ديناراً ذهبياً كل أسبوع فهل يوافقك هذا المبلغ
حكّ الفلاّح رأسه مفكراً قال
عندي اقتراح ما رأيك أن تزن لي هذا المنديل في نهاية الأسبوع وتعطيني وزنه ذهباً
وأخرج الفلاّح من جيبه منديلاً صغيراً مطرزاً بخيوط خضراء.‏
وفور مشاهدة السلطان المنديل شرع يضحك حتّى كاد ينقلب من فوق كرسيّه الوثير ثمّ قال
منـ.. منديل يا لك من رجل أبله وكم سيبلغ وزن هذه الخرقة أكيد أنّ وزنها لن يتجاوز وزن قرش من الفضّة ها ها ها أحمق مؤكد أنك أحمق
بلع الفلاّح ريقه وقال
يا سيّدي ما دام الرّبح سيكون في صالحك فلا تمانع أنا موافق حتّى لو كان وزنه وزنَ نصف قرش‏
لمس السّلطان جدّية كلام الفلاّح فاستوى في جلسته وقال
توكَّلنا على الله، هاك المطرقة وتلك الصّخور شمّر عن زنديك وابدأ العمل وبعد أسبوع لكل حادث حديث‏
أمسك الفلاّح الفأس بزندين فولاذيين مشى باتجاه الصّخور بخطا واثقة نظر إليها نظرة المتحدِّي
ثمّ وببسالة الباشق هوى عليها بمطرقته فتفتّتت تحت تأثير ضرباته العنيفة
متحوّلة إلى حجارة صغيرة وكلّما نزَّ من جبينه عرق الجهد والتعب أخرج منديله الصّغير ومسحه.‏
عَمِلَ الفلاّح بجدّ وتفانٍ، حتّى إنّه في تمام الأسبوع أتى على آخر صخرة، صحيح أنّ العرق تصبّب من جبينه كحبّات المطر، لكن ذلك لم يمنعه من المثابرة والعمل.‏
انقضى أسبوع العمل، وحان موعد الحساب.‏
عافاك الله أيُّها الفلاّح لقد عملت بإخلاص، هاتِ منديلك كي أزنه لك
ناولـه الفلاّح منديله الرّطب وضعه في كفّة ووضع قرشاً فضيَّاً في الكفّة الأخرى
فرجحت كفّة المنديل أمسك السلطان عدّة قروش وأضافها، فبقيت كفّة المنديل راجحة‏
امتعض أزاح القروش الفضيّة ووضع ديناراً ذهبياً فبقيت النتيجة كما هي
احتار طلب من الحاجب منديلاً غمسه في الماء ووضعه مكان منديل الفلاّح فرجحت‏
كفّة الدّينار‏
زَفَرَ نظر إلى الفلاّح غاضباً قال‏
أفّما سرّ منديلك أهو مسحور ظننت أن الميزان خَرب لكن وزنه لمنديل الماء صحيح
ابتسم الفلاّح
وشرع السلطان يزن المنديل من جديد فوضع دينارين ذهبيين
ثلاثة أربعة حتى وصل إلى العشرة حينها توازنت الكفّتان
كاد السلطان يجن، ماذا يحدث أيعقل هذا عشرة عشرة دنانير
نهض محموما أمسك بياقة الفلاّح وقال‏
تكلّم أيُّها المعتوه اعترف من سحر لك هذا المنديل
وبهدوء شديد أجابه الفلاّح‏
-أصلح الله مولاي السلطان القصّة ليست قصّة سحر فأنا لا أؤمن به
القصّة باختصار هي أنّ الرّجل عندما يعمل عملاً شريفاً يهدف من ورائه إلى اللقمة الطّاهرة
ينزّ جبينه عرقاً هذا العرق يكون ثقيلاً أثقل من الماء بكثير
هزَّ السلطان رأسه وابتسم راضياً قال‏
سلّم الله فمك وبارك لك بمالك وجهدك وعرقك تفضل خذ دنانيرك العشرة واقصد أهلك غانما
قصد الفلاّح أهله مسرورا وأخبرهم بما جرى ففرحوا وهللوا وتبدلت معيشتهم فنعموا ورفلوا‏
وتوتة توتة خلصت الحتوتة‏

إذا أعجبك الموضوع فشارك به أصدقااءك وصديقاتك في الفايسبوك
Share


 

توقيع imili

منتدياات حد الغربية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
 

يُـــــحكــــــى أنَّ.............

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

نرجوا أن يكون ردّك على الموضوع بصيغة جميلة تعبر عن شخصيتك الغالية عليناا ...مع فاائق التقدير.... ((مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))


صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى حد الغربية  :: ™۝√۩ஹ منتدياات اللغة العربية ஹ√۩۝™ :: منتدى القصص و الروايات-